منتدى جزيرة أسوان

منتدى لاهالي جزيرة اسوان والنوبه

بســم الله الرحمن الرحيم ..إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا صدق الله العظيم
أهداء الى أبناء قريتى الغاليه وجميع أبناء المحافظه تم عمل المنتدى لدمجنا جميعا ولتبادل الأفكار والحب والأراء
فأهلا ومرحبا بكم فى منتدى جزيرة أسوان  -- جمال جمعه

ساعه

ساعة جزيرة اسوان

المواضيع الأخيرة

» طريقه عمل التورته بالصور
الأحد يناير 11, 2015 4:11 pm من طرف قاهرية أصيلة

» تعالو شوفو معايا طريقة كنتاكى اللذيذة
الأحد يناير 11, 2015 4:06 pm من طرف قاهرية أصيلة

» الخبز الدوكة...اكلة نوبية أصيلة
الأحد يناير 11, 2015 3:52 pm من طرف قاهرية أصيلة

» كتاب أصالة العرب والنوبة
الإثنين فبراير 14, 2011 9:27 pm من طرف جمال جمعه

» ღღوصفه مبتكرهღღ ساندوتشات البتزا
الخميس فبراير 03, 2011 2:16 pm من طرف جمال جمعه

» هذه صورة ابنتها فكيف هي امها !!!!
الثلاثاء يناير 25, 2011 2:41 pm من طرف جمال جمعه

» صلة الرحم
الثلاثاء يناير 25, 2011 2:32 pm من طرف جمال جمعه

» عيد ميلاد سعيد
الإثنين يناير 17, 2011 4:41 pm من طرف حنان احمد

» قصة مؤثرة للشيخ محمود المصرى
الخميس يناير 06, 2011 7:35 pm من طرف حنان احمد

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 13 بتاريخ الخميس يناير 03, 2013 6:33 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 181 مساهمة في هذا المنتدى في 117 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 57 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو قاهرية أصيلة فمرحباً به.


    تاريخ العطور العربيه

    شاطر
    avatar
    عبد العزيز بدرى
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 2
    تاريخ التسجيل : 27/10/2010

    تاريخ العطور العربيه

    مُساهمة  عبد العزيز بدرى في الإثنين ديسمبر 06, 2010 3:19 pm

    تاريخ العطور العربية

    هناك أنواع كثيرة من العطور التي اكتشفها العرب من غابر الزمان حيث كان العرب آنذاك
    مولعين بدرجة كبيرة بالعطور فقد كانوا يطوفون بقاع الأرض بحثاً عن مصادر العطور فصعدوا
    الجبال وطافوا الغابات وطاردوا الحيوانات
    كانت وما زالت للعطور شعبية كبيرة لأنها جزء من جمال الطبيعة الساحر .. وهو الشيء الذي
    لم ولن يفكر الإنسان بالاستغناء عنه مهما كانت الظروف وفي أي عصر من العصور
    يعتبر العرب هم أول من اكتشفوا العطر وقاموا باستخدامه وقد كان ذلك في مصر ( عصر الفراعنة )...



    العطر والفراعنة

    كان الفراعنة دائماً يحتفظون بالأشياء التي تعجبهم ويتمسكون بها بدرجة كبيره ويخافون
    زوالها .. لذلك فقد نحتوا الصخور وشيدوا الأصنام بأشكال ومجسمات الشخصيات والأشياء
    المحببة اليهم .. في تلك الفترة كان لزهرة اللوتس نصيب الأسد من هذا الحب فقد رسموها
    على جدار مساكنهم وفي أروقة ممراتهم .. ومن شدة خوفهم على زوال رائحتها كانوا
    باستخلاص عطرها ووضعه في أوعية من الفخار ومن ثم دفنه في حجراتهم
    مصادر العطور العربية.



    المسك الأبيض

    يستخرج من بعض جبال الهند حيث يتكون بصورة طبيعية عندما تتفاعل بعض أنواع صخور
    الجرانيت مع تقلبات الجو من حرارة ورطوبة وإمطار .. ومن خلال هذا التفاعل يتكون داخل
    صخور الجرانيت كتل صخرية يميل لونها إلى اللون الأصفر وهي ما تعرف بالمسك الأبيض.



    المسك الأبيض البارد
    يستخرج من بعض جبال أوروبا الباردة حيث يتكون بصورة طبيعية عندما تتفاعل بعض أنواع
    الجرانيت مع تقلبات الجو من برودة و أمطار .. ومن خلال هذا التفاعل يتكون داخل صخور
    كتل صخرية يميل لونها إلى اللون الأبيض المائل إلى الصفرة وهي ما تعرف بالمسك الأبيض.



    المسك الأسود

    تعتبر أنثى الغزال البري كنز في عالم العطور فهي المصدر الوحيدة للمسك الأسود حيث
    الصيادون المتخصصون بمراقبة أنثي الغزال لفترة طويلة حتى يتأكدوا من حالتها الصحية ..
    فصل مخصوص في السنة يقوم هؤلاء الصيادين باصطياد أنثى الغزال البري مستخرجين من
    صرتها المسك الأسود الذي يعتبر كتلة متجمدة من الدم.



    روح العنبر الابيض

    يستخرج من العنبر الخام الذي يقوم حوت الزرق ( حوت يونس ) بقذفه عندما يحصل له خلل
    في معدته .. ويعتبر أول كتلة عنبر خام قذفت من الحوت عندما قذف سيدنا يونس عليه
    من بطن الحوت.



    روح العنبر

    يعتقد الكثيرون بأن روح العنبر الذي يتميز باللون الداكن والمعروف لدى الكثيرين بأنه
    يستخرج من العنبر الخام الذي يقوم الحوت بقذفه .. لكن هذا الأمر ليس له أي أساس من
    الصحة .. فروح العنبر يستخرج من أزهار العنبر المنتشرة بمعظم إرجاء غابات الهند .. حيث
    يستخرج من هذه الزهور بطريقة التقطير ويمزج بأصناف عديدة من عطر الزعفران والورد
    والكادي والموتيا.



    الزعفران

    يستخرج عطر الزعفران من زهور الزعفران المنتشرة في إرجاء إيران وأسبانيا والهند ويعتبر
    الزعفران الإيراني من أجود الأنواع يليه الاسباني والهندي.



    الورد الطائفي

    ملك العطور و يستخرج من الورود المنتشرة في إرجاء الهدا ( مدينة الطائف ) بالمملكة
    العربية السعودية و يعتبر هذا النوع من الورد أجود أنواع الورد الموجودة على الأرض وذلك
    بسبب العوامل المناخية التي تؤثر ايجابياً على الورد .. يقطف الورد بعناية فائقة في تلك
    المنطقة بواسطة خبراء الورد في فصل معين في السنة حيث يتم إنتاج توله واحدة أي ما
    يعادل 12 غرام من عطر الورد من خلال 40,000 وردة.



    الورد الفرنسي

    تقارب راحة عطر الورد الفرنسي رائحة عطر الورد الطائفي بنسبة 97% وهو الوحيد الذي
    ينقى بعناية فائقة من قمم جبال أوروبا الباردة .. يعرف هذا الورد بلونه الزهري الفاتح .. حيث
    ينتشر هناك بكميات كبيرة جداً ويقطف بحرص شديد في فصل معين في السنة ومن ثم
    منه عطر الورد الفرنسي.



    الورد الاسطنبولي

    ويستخرج من الورود المنتشرة بكميات ليست كبيرة في محافظة اسبارتا التابعة لمدينة
    اسطنبول في تركيا وتقارب رائحته رائحة الورد الطائفي بنسبة 77%.



    الصندل

    تتوفر أخشاب الصندل الثمينة في بعض غابات الهند الشاسعة. يتميز خشب الصندل بلونه
    الخشبي المائل إلى الأبيض .. وله نكهة جذابة ومميزة خاصة عند خلطة مع أصناف البخور
    . يستخرج عطر الصندل من هذه الأخشاب بطريقة التقطير .. وهو يضفي رائحة جميلة عند
    خلطة مع أصناف العطور العربية كالعود والعنبر والزعفران والمسك.



    دهن العود

    هذه العطور العربية تنفرد برائحتها ويسهل المقارنة بينها وهي روائح زكيه وتصبح أفضل رائحة
    و أزكى عبيراً إذا خلطت مع بعضها بنسب معينة .. وتسمى بالمخلط.




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 1:20 am